الرئيسية / ميديا وفن / عميد أغنية المالوف محمد طاهر فرقاني في ذمة الله
fergani

عميد أغنية المالوف محمد طاهر فرقاني في ذمة الله

http://aitram.pt/?rybish=%D8%A7%D8%B3%D9%87%D9%85-%D8%A7%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%B1&7cf=3c اسهم اعمار 2016-12-08 ميديا وفن 199 زيارة

http://wilsonrelocation.com/?q=%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%A7%D8%AC%D8%B1%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%B4

المكافآت انتقل إلى رحمة الله عميد أغنية المالوف الحاج محمد طاهر فرقاني مساء الأربعاء عن عمر ينهاز 88 سنة بمستشفى في باريس (فرنسا) بعد صراع طويل مع المرض وفق ما علم من اقاربه.

الموقع الأصلي وولد محمد طاهر واسمه الحقيقي رقاني يوم 9 ماي 1928 بقسنطينة من أسرة موسيقيين .و كان والده الشيخ حمو فرقاني (1884-1972) مغنيا وملحنا معروفا في نوع الحوزي.

الرسوم البيانية بالفوركس و قد بدأ محمد طاهر فرقاني مشواره الفني في النوع الشرقي المصري ضمن فرقة موسيقية كان عضوا فيها قبل ان يغير توجهه ويتحول إلى المالوف بقسنطينة متأثرا بشيخيه علي خوجة وبابا عبيد.

تداول الاسهم العالميه و في عام 1951 بعنابة برز في مسابقة موسيقية حيث فاز بالجائزة الاولى وفي خضم ذلك سجل اول البوم له جعله كمغني شعبي وفي نفس الوقت عميد المالوف .

انظر الصفحة و سمح احتكاكه بكبار أعمدة الأغنية العربية الأندلسية الجزائرية مثل دحمان بن عاشورو عبد الكريم دالي بالتحكم في فنه .

عرض الموقع وأصبح محمد طاهر فرقاني بفضل صوته الفريد وعزفه على الكمان الذي لا يضاهى العميد بدون منازع لمدرسة المالوف القسنطيني.

http://investingtips360.com/?klaystrofobiya=%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86-%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%B9-%D8%A7%D8%B3%D9%87%D9%85-%D9%88%D8%B1%D8%A8%D9%87&202=74 و عمل الحاج خلال 70 سنة من مشواره الفني على تخليد موسيقى المالوف ولم يتوقف عن ابهار العدد الكبير من المولوعين بأدائه الراقي.

قراءة هذه المشاركة هنا و في حوزة المرحوم مئات التسجيلات لاغاني المالوف ولكن أيضا في الطبوع الموسيقية الاخرى كالمحجوز وزجول والحوزي. وهذه التسجيلات كما يرى المختصون في الموسيقى ساهمت بشكل كبير في الحفاظ على التراث الموسيقي لقسنطينة.

نرى وكان اخر ظهور لمحمد طاهر فرقاني امام الجمهور في جويلية 2015 بمناسبة تكريم ابيه حمو فرقاني وشقيقه محمد صديق الذي يدعى “زواوي” وذلك في اطار تظاهرة “قسنطينة عاصمة الثقافة العربية” حيث قدم عميد المالوف وسنه 87 عاما طعما خاصا لقعدة قسنطينية محضة استقبل خلالها بالزغاريد والتصفيق.

مرتبطة هنا و سيتم عرض جثمان الفقيد صاحب “قالوا لعرب قالوا” و”يا ظالمة” في دار الثقافة مالك حداد فور وصوله من باريس (فرنسا) حسب ما أوضح مصدر في مديرية الثقافة .

شاهد أيضاً

art1

“الأهليل”.. تراث عالمي بلمسة جزائرية

http://i3group.com.au/?klykva=%D8%AA%D8%AF%D8%A7%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%86%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AF%D8%A7%D8%A6%D8%B9-%D9%85%D9%86%D8%AE%D9%81%D8%B6%D8%A9&1c6=c5 الاسم الغريب لهذا الفن يفسر مرة على أنه نحت لعبارة «أهل الليل»، ومرة على أنه ...